اكتشف ثروة من المعلومات المستندة إلى العلم حول المكملات الغذائية.

حبوب زيت كبد الحوت للمرضع : 4 أشياء مهمّة عليكِ معرفتها عنها

لا شك أن الأم المرضعة تحتاج لتناول الفيتامينات والمكملات الغذائية؛ لتساعدها على تحمل هذه الفترة الحرجة.

عادةً ما يحصل الرضيع على احتياجاته من خلال لبن الأم؛ لذا يجب أن تعتني الأم المرضعة بنفسها وتداوم على تناول الأغذية الصحية والمكملات الغذائية.

من بين تلك المكملات الغذائية والتي تُرشح بقوة هي حبوب زيت كبد الحوت؛ إذ أنه غني بالأحماض الدهنية وفيتامين د والذي يعد عنصرًا مهماً للأم والرضيع أيضًا، ولكن في ذات الوقت تحتوي على فيتامين أ والذي قد يُسبب بعض القلق حول تناول حبوب كبد الحوت للمرضع.

لكي نتخلص من كل المخاوف التي تتردد حول حبوب كبد الحوت واحتوائها على فيتامين أ واحتمالية احتوائها أيضًا على الملوثات المحتملة، سنسرد كل الفوائد والأضرار حول تناول حبوب كبد سمك القد للمرضع.

ماهي حبوب زيت كبد الحوت:

تتكون من زيت كبد الحوت الغني بأحماض أوميغا 3 الدهنية والتي لا يستطيع الجسم إنتاج احتياجاته منها. ومن هذه الأحماض DHA والذي يتواجد في حليب الأم.

كما يحتوي على فيتامين د بمعدل 1350 وحدة دولية لكل ملعقة من الزيت، وبما أن فيتامين د غالبًا مايُصنع عن طريق التعرض لأشعة الشمس وهذا قد يكون أمرًا صعبًا للرضع، فيجب على الأم تأمين احتياجاته عن طريق تناول ما يقرب من 4000 وحدة دولية يوميا؛ حتى يحصل الرضيع على احتياجاته (400 وحدة دولية).

ويحتوي على فيتامين أ، والتي ثبتت الأبحاث فوائده المتعددة للأم المرضعة ويبدو أنها آمنة للرضيع أيضًا، إذ يعد فيتامين أ (الريتينول) أحد المكونات الطبيعية لحليب الأم.

ينبغي أن تتناول المرضع 1300 ميكروجرام تقريبا، حتى يحصل الرضيع على احتياجاته والتي تصل إلى 400 ميكروجرام يوميًا.

فوائد حبوب زيت كبد الحوت للمرضعات:

حبوب كبد الحوت غنية بالعناصر الأساسية والضرورية؛ ولكي نتطرق لكل الفوائد التي من الممكن الحصول عليها سنتعرف على فائدة كل عنصر على حِدى.

  • أحماض أوميغا 3 الدهنية: من العناصر المهمة للسيدات وعلى وجه الخصوص المرضعات؛ إذ يحافظ على صحة القلب ويقلل من الالتهابات ومهم للبشرة والشعر، ويساعدهم على الحفاظ على وزنهم مع اتباع نظام غذائي صحي.
  • فيتامين د: يُعد عنصرًا مهما للمرضع، ويجب أن تحصل على حصتها اليومية للحفاظ على صحة العظام والأسنان خاصة بعد فترة الحمل المرهقة، ويدعم جهازها المناعي والجهاز العصبي، وينظم مستوى الأنسولين ويدعم القلب والأوعية الدموية.
  • فيتامين أ: فيتامين أ عنصر حيوي للمرضعات خاصة بعد استنزاف مخزونهم من فيتامينات ومعادن أثناء الحمل والرضاعة أيضًا؛ إذ يساهم في النمو والتطور، والرؤية ، ومضاد للأكسدة ، ويحافظ على نضارة الجلد؛ إذ يساهم في إنتاج الزهم والذي يعمل على ترطيب الجلد.

فوائد حبوب زيت كبد سمك القد للرضيع:

لا تقتصر فوائد حبوب كبد سمك القد على الأم المرضعة فقط بل تمتد للرضيع وتحمل له العديد من الفوائد، كل عنصر يحمل له فوائد جمة كالتالي:

أحماض أوميغا 3 الدهنية:

تحتوي الأحماض الدهنية على (حمض الإيكوسابنتينويك (EPA)، وحمض الدوكساهيكسانويك (DHA))، أما DHA خاصة مهم جدًا للرضيع؛ إذ يساعد في تعزيز مهاراته المعرفية واللغوية والاجتماعية، ويساعد في تقوية مناعته، ويحسن من وظائف جهازه الهضمي، ويحافظ على صحة الجلد ويقلل من الالتهابات.

تساهم DHA أيضا عند تناولها أثناء الرضاعة في تحول الأحماض الدهنية الأساسية إلى شكلها النشط؛ إذ تساعد الأحماض الدهنية الأساسية (EFA) في إنتاج البروستاجلاندين والتي تقلل من معدل الالتهابات.

كما أنه يحسن المناعة، تساعد أيضًا على تنظيم النمو السليم لطفلك، ويساعد في نمو طفلك العصبي والحسي.

في العام الأول لرضيعك ينمو الدماغ بمعدل ثلاث أضعاف المعدل الطبيعي، لذا تكون الأحماض الدهنية التي تنتقل من حليب الأم إلى رضيعك ذات أهمية كبيرة؛ إذ تساهم بشكل كبير في نمو دماغ طفلك.

فيتامين د:

يُعد فيتامين د من أهم الفيتامينات التي يحتاجها الرضيع منذ أول يوم ولادة، إذ يساهم في الحفاظ على قوة عظامه وأسنانه، ويقيه الإصابة بالكساح أو لين العظام، لذا تناول الأم حبوب كبد الحوت يساهم في إمداد الرضيع باحتياجاته من فيتامين د.

فيتامين أ:

قد يُسبب وجود فيتامين أ في حبوب كبد الحوت مصدر قلق للجميع، لما قد يسببه بعيوب خلقية للأجنة أثناء الحمل أو المشاكل الصحية للرضيع عند انتقاله خلال الرضاعة، لكن أثبتت الأبحاث أهمية فيتامين أ للمرضع والرضيع ضمن الجرعة الموصي بها يوميًا.

يُحفز فيتامين أ على نمو الخلايا والأنسجة في الجسم خاصة الشعر والجلد والأظافر، ويحافظ على صحة العينين والرؤية، ومضاد للأكسدة، ويساعد على حماية رضيعك من الالتهابات.

اضرار حبوب زيت كبد الحوت للمرضع:

تُسبب حبوب كبد الحوت بعض الأضرار والتي قد تختفي بالتدريج مثل التجشؤ مع رائحة سمكية نفاذة، وحرقة المعدة، والإسهال، وقد يحدث نزيف اللثة والأنف.

هناك بعض الأضرار الخطيرة التي قد تتعرض لها المرضع إن لم تنتبه للآتي:

  • يجب تناول حبوب كبد الحوت والتي لا تمنحها أكثر من 3000 ميكروجرام من فيتامين أ يوميًا، لتجنب حدوث السمية والتي قد تؤدي إلى الوفاة.
  • يجب الانتباه لمصدر زيت كبد الحوت المصنع منه الحبوب، ربما يحمل بعض الملوثات البيئية مثل مركبات ثنائي الفينيل متعدد الكلور، وذلك بمراجعة الملصق والتأكد من جودته ومصداقية الشركة المنتجة.
  • يمكنها استبدال حبوب كبد الحوت بحبوب زيت السمك للحصول على ذات الاستفادة من أحماض أوميجا 3 الدهنية؛ إذ أن زيت السمك المشتق من أنسجة السمك قد يكون أقل تلوثاً من زيت كبد الحوت. ولكن يجب عليها توفير مكملات فيتامين د للرضيع لعدم احتواء زيت السمك على فيتامين د.

المراجع:

https://www.ncbi.nlm.nih.gov/books/NBK513060/

https://www.medicalnewstoday.com/articles/161618.php#benefits


أقرأ المزيد:

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

كوبون خصم اي هيرب 5% : CVP9518