اكتشف ثروة من المعلومات المستندة إلى العلم حول المكملات الغذائية.

زيت السمك (اوميغا 3) للاطفال : 7 أشياء عليك معرفتها

كل طفل يحتاج إلى الفيتامينات والمعادن والمواد المغذية الأخرى لينمو ويتمتع بصحة جيدة.

ومثل فيتامين (د)، والحديد، والكالسيوم، يحتاج الأطفال إلى أحماض أوميغا 3 الدهنية، بما في ذلك حمض إيكوسابنتاينويك (EPA) وحمض الدوكوزاهيكسينويك (DHA)، التي يمكنهم الحصول عليها من زيوت السمك.

لهذا السبب ينصح الهرم الغذائي بأن يتناول الأطفال “الأسماك الغنية بأحماض أوميغا 3 الدهنية، مثل السلمون والسلمون المرقط وسمك الرنجة.”

إذا كان أطفالك لا يأكلون هذه الأنواع من الأسماك، فقد يحتاجون إلى مصدر آخر من أحماض أوميغا 3 الدهنية، بما في ذلك الأطعمة الأخرى المكملة بزيت السمك أو الفيتامينات المتعددة مع DHA وEPA أو مكملات زيت السمك.

ماهو زيت السمك أوميغا 3؟

يعتبر زيت السمك مصدرًا للأحماض الدهنية أوميغا 3 المعروفة بالأحماض الدهنية “الأساسية”.

المصطلح “أساسية” يعني أنه لا يمكن أن يصنعها الجسم بكميات كافية لذلك يجب علينا الحصول عليها من نظامنا الغذائي لأنها حيوية للصحة.

أهم نوعين من أحماض أوميغا 3 الدهنية الموجودة في زيوت السمك هما DHA (حمض الدوكوزاهيكوينويك) و EPA (حمض الإيكوسابنتاينويك).

المعروفة فقط باسم DHA و EPA لذلك لا تقلق بشأن الأسماء الطويلة!

ماهي فوائد اوميغا 3 للاطفال؟

١- تحسن وظائف الدماغ لدى الأطفال:

يُعرف DHA على وجه الخصوص بأنه ضروري لوظيفة المخ الطبيعية، فهو يساعد على تحسين سيولة الغشاء، مما يعني أن نبضات الأعصاب، أو الرسائل، تنتقل بشكل أكثر فعالية.

لدى الحيوانات، يؤدي انخفاض DHA في المخ إلى حدوث تغييرات في السلوك ويرتبط بمشاكل التعلم ونقص الذاكرة.

لدى البشر، تشير الدراسات إلى أن DHA يدعم معدل الذكاء الطبيعي، ويحافظ على القوة العقلية والقدرة على التعلم والذاكرة.

في مراجعة لـ 7 دراسات مختلفة حول تأثير مكملات DHA على الأداء المدرسي، أظهرت 5 دراسات منها أن DHA ساعدة على تحسين الأداء المدرسي، بما في ذلك القدرة على التعلم والقراءة والتهجئة.

٢- تحسن نوم الأطفال:

معظم الآباء (بمن فيهم أنا!) يبحثون عن ليلة نوم جيدة لأطفالهم!

وقد بحثت دراسة ما إذا كانت مكملات أوميغا 3 لها تأثير مفيد على النوم.

أظهرت النتائج أن قلة النوم يرتبط بشكل كبير بانخفاض مستويات الدم DHA، وأن مكملات DHA أدت إلى انخفاض في عدد الاضطرابات الليلية، بالإضافة إلى زيادة 58 دقيقة إضافية من النوم في الليلة الواحدة في المتوسط!

٣- الاكتئاب عند الأطفال:

هناك العديد من الدراسات التي تثبت فعالية أوميغا 3 للاكتئاب لدى البالغين، ولكن الاكتئاب عند الأطفال أصبح في الواقع أكثر شيوعًا أيضًا.

نظرت دراسة خاضعة للرقابة في إسرائيل إلى تأثيرات مكملات أوميغا 3 التي لا تحتاج إلى وصفة طبية على الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و12 سنة والذين يعانون من اكتئاب كبير.

كانت النتائج رائعة، حيث إن غالبية الأطفال الذين تناولوا مكملات أوميغا 3 عانوا من أعراض أقل بنسبة 50 ٪، وفي نهاية التجربة تعافى العديد من الأطفال بشكل كامل.

يُعتقد أن الأحماض الدهنية أوميغا 3 تعمل على تحسين تدفق الدم إلى المخ، والتي يُعتقد أنه يقل عند المصابين بالاكتئاب.

٤- اضطراب التنسيق التنموي:

نظرت دراسة أوكسفورد دورهام في آثار مكملات أوميغا 3 على الأطفال الذين يعانون من اضطراب التنسيق التنموي (DCD).

في نهاية التجربة، أظهرت النتائج أنه كان هناك تحسن كبير في القراءة والإملاء والسلوك لدى أولئك الذين تناولوا مكملات أوميغا 3.

خلص الباحثون إلى أن أوميغا 3 هو خيار علاج آمن وفعال للأطفال الذين يعانون من اضطراب التنسيق التنموي.

٥- الحساسية:

ذكرت مقالة نشرت عام 2017 أن تناول الأسماك الدهنية أو مكملات زيت السمك أثناء الحمل قد تكون استراتيجية جيدة لمنع الإصابة بأمراض الحساسية لدى الأطفال والرضع.

في حين أن دراسة أجريت على الرضع من سن الولادة حتى سن 6 أشهر، وجدت أن أوميغا 3 كانت قادرة على تعديل علامات المناعة ومن المحتمل أن تكون وقائية ضد الحساسية.

بالإضافة إلى ذلك، أبلغا بسجارد وزملاؤه عن حدوث انخفاض ملحوظ في معدل الإصابة بالربو عند سن 3 إلى 5 سنوات لدى الأطفال الذين تناولت أمهاتهم زيت السمك أثناء الحمل.

كل هذا يشير إلى أن استهلاك أوميغا 3 أثناء الحمل من قبل الأمهات أو تناول أوميغا 3 في الطفولة قد يكون قادرا على المساعدة في الحد من حدوث أمراض الحساسية، بما في ذلك الربو.

٦- السمنة لدى الأطفال:

في دراسة أجريت على الأطفال والمراهقين الذين يعانون من السمنة المفرطة، وجدت أن مكملات الأحماض الدهنية أوميغا 3 كانت قادرة على تقليل نسبة الجلوكوز (السكر في الدم) والأنسولين (الهرمون الذي يمنع مستويات السكر في الدم من أن تصبح مرتفعة للغاية)، وكذلك انخفاض تركيزات الدهون الثلاثية – الدهون الثلاثية هي المكونات الرئيسية للدهون في الجسم.

هذه النتائج تشير إلى أن أوميغا 3 قد تكون مفيدة للغاية كعلاج للأطفال الذين يعانون من السمنة المفرطة والمراهقين الذين يعانون من مقاومة الأنسولين.

٧- اوميغا 3 للاطفال التوحد:

28٪ من الأطفال المصابين بالتوحد يستخدمون مكملات زيت السمك.

أظهرت العديد من الدراسات نتائج إيجابية لاستخدام أحماض أوميغا 3 الدهنية لمرضى التوحّد.

لاحظ الباحثون انخفاض السلوك المفرط لدى الأطفال المصابين بالتوحد الذين استكملوا بزيت السمك.

لسوء الحظ، فإن العديد من الدراسات في هذا المجال صغيرة أو لا تخضع لرقابة كافية، لذلك هناك حاجة لمزيد من التجارب العشوائية الكبيرة التي تجرى بشكل سليم.

هل يعطى زيت السمك اوميغا 3 للأطفال؟

نظرًا لأن العديد من الأطعمة التي تحتوي على أحماض أوميغا 3 الدهنية، خاصة تلك المستخلصة من زيت السمك، لا تعد أطعمة ملائمة للأطفال تمامًا.

قد تحتاج إلى إعطاء طفلك مكملاً بزيت السمك إذا كنت ترغب في التأكد من حصوله على ما يكفي من هذه الأحماض الدهنية أوميغا 3.

على الرغم من أنه لا يُعتقد أن الجرعات العادية من زيت السمك ضارة، فإن إعطاء مكملات زيت السمك للأطفال أمر مثير للجدل قليلاً، حيث لم تثبت جميع الدراسات أن لها أي فائدة.

هل زيت السمك اوميغا 3 مضر للأطفال؟

تعتبر المكملات الغذائية التي تحتوي على أحماض أوميغا 3 الدهنية – وأكثرها شيوعًا زيت السمك – آمنة بشكل عام.

يمكن أن تشمل الآثار الجانبية لتناول مكملات زيت السمك:

  • مذاق سمكي
  • رائحة فم كريهة
  • عسر الهضم
  • غثيان
  • براز رخو
  • طفح جلدي

إن تناول زيت السمك بجرعات عالية قد يزيد من خطر إصابة الشخص بالنزيف، وقد يزيد أيضا من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

بشكل عام، يكون خطر حدوث مشاكل صحية مرتبطة بتناول هذا المكمل منخفضًا.

إذا كنت مهتمًا بجعل طفلك يتناول مكملات الأحماض الدهنية أوميجا 3 ، فحدد موعدًا للتحدث إلى مشرف الرعاية الصحية لطفلك أولاً.

يمكن له أو لها مراجعة التاريخ الطبي لطفلك، والأدوية الحالية، والصحة العامة، وبناءً على هذه العوامل، يمكن أن يناقش أو تناقش معك المزيد من التفاصيل حول الفوائد والمخاطر المحتملة المرتبطة باستخدام هذا المكمل.

الجرعة اليومية من اوميغا 3 للاطفال:

يوصى بـ 5 ملغ من DHA لكل رطل من وزن جسم الرضع الذين تتراوح أعمارهم بين 6 إلى 24 شهرًا.

  • من الولادة حتى عمر السنة: قد يحتاجون ما يصل إلى 500 ملغ يوميًا من DHA وEPA مجتمعين
  • 1 إلى 3 سنوات : 700 ملغ يوميًا
  • 4 إلى 8 سنوات : 900 ملغ يوميًا
  • 9 إلى 13 سنة : 1200 ملغ يوميًا
  • قد يحتاج المراهقون الأكبر سناً إلى 1600 ملغ يوميًا

تقترح منظمة الصحة العالمية مستويات متحفظة، ويوصي المعهد الأمريكي للطب بالأرقام المذكورة أعلاه.

تناول السلمون البري مرتين أو ثلاث مرات في الأسبوع قد يلبي هذه الاحتياجات.

ما هي أفضل مصادر أوميغا 3 الطبيعية؟

أفضل مصادر أحماض أوميغا 3 الدهنية هي الأسماك الدهنية وبعض البذور والمكسرات والزيوت النباتية، مثل:

الأسماك الدهنية:

  • سمك السالمون
  • تونة
  • سمك السلمون المرقط
  • سمك الأسقمري البحري
  • الأنشوجة
  • السردين

البذور والمكسرات:

  • بذور الكتان
  • عين الجمل
  • بذور اليقطين
  • الزيوت النباتية
  • زيت الكانولا
  • زيت الكتان – غير مطبوخ

أشياء عليك معرفتها عن مكملات زيت السمك أوميغا 3:

هناك مخاوف بشأن بعض مكملات زيت السمك التي يمكن أن تكون ملوثة بمركبات ثنائي الفينيل متعدد الكلور (PCBs) أو الزئبق.

وهذا أمر يثير قلقًا خاصًا نظرًا لأن إدارة الغذاء والدواء (FDA) لا يتعين عليها الموافقة على المكملات للتأكد من أنها آمنة أو فعالة.

شراء مكمل غذائي معتمد من قبل دستور الادوية الامريكي (USP) يمكن أن يساعد في التأكد من استيفائه للجودة والنقاء والفعالية.

ولكن لسوء الحظ، يشارك عدد قليل من صناع المكملات في برنامج USP.

يمكنك الاطّلاع على قائمتنا لأفضل أنواع شراب اوميغا 3 للاطفال.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

كوبون خصم اي هيرب 5% : CVP9518