اكتشف ثروة من المعلومات المستندة إلى العلم حول المكملات الغذائية.

مكملات فيتامين د للأطفال : 6 فوائد مهمّة

يحتاج الكثير ما أطفالنا للحصول على مكملات فيتامين د، حيث أن فيتامين د مهم في المحافظة على امتصاص وتركيز الكالسيوم في الدم.

الأطفال يعيشون مرحلة نمو في العظام وفي أجزاء الجسم المختلفة؛ فكان من المهم الحصول على نسبة كافية من فيتامين د الضروري لنمو العظام وتقوية مناعة الطفل ضد الأمراض المختلفة.

ماهي فوائد فيتامين د للأطفال؟

  1. فيتامين د عنصر غذائي مهم للأطفال، فهو يعمل مع الكالسيوم في المساعدة على بناء العظام والحفاظ على قوتها.
  1. يلعب فيتامين دي أيضًا دورًا في الوقاية من المشاكل الصحية مثل: أمراض القلب، والسكري، وهشاشة العظام وترققها.
  1. فيتامين دال مهم للأطفال في عملية تكوين الأسنان والمحافظة على قوتها.
  1. تشير العديد من الدراسات إلى فعالية فيتامين د في الوقاية من تسوس الأسنان عند الأطفال والمراهقين.
  1. يساهم فيتامين d في تقوية مناعة الطفل ضد الأمراض المعدية والأمراض المختلفة.
  1. لفيتامين د دور مهم في نمو حديثي الولادة نمو طبيعي، ويمنع إصابتهم بمرض الكساح.

من هم الأطفال الأكثر عرضة لنقص فيتامين د؟

  • الأطفال الذين لا يتعرضون لأشعة الشمس بشكل كافِ، أو الذين يعيشون في مناطق تفتقر لأشعة الشمس باستمرار، حيث أن أشعة الشمس مهمة لتصنيع فيتامين دال في الأنسجة.
  • الأطفال أصحاب البشرة الداكنة، لأن الميلانين في البشرة الداكنة يحجب أشعة الشمس.
  • الأطفال الذين يعتمدون على حليب الأم فقط في التغذية، فمن المعلوم أن حليب الأم مهم ومفيد جدًا للأطفال ولا يعوضه أي نوع من الحليب المصنع، ولكنه يحتوي كمية قليلة جدًا من فيتامين د.
  • الأطفال الذين يعانون من بعض الأمراض التي تؤثر على امتصاص فيتامين دي من الأمعاء مثل: مرض التكيس الليفي، ومرض الاضطرابات الهضمية.
  • الأطفال الذين يعانون من السمنة، حيث أظهرت الدراسات أن الأطفال البدينين أكثر عرضة لحدوث نقص فيتامين د لديهم.

أعراض وعلامات نقص فيتامين د عند الأطفال:

هناك العديد من الأعراض والعلامات التي تدل على أن الطفل لديه نقص في مستوى فيتامين د في الدم، ومنها:

  1. ألم في العظام وخاصة منطقة الساقين.
  2. ألم أو ضعف في العضلات.
  3. تأخر في نمو الطفل والمشي.
  4. نقصان وزن الطفل.
  5. تأخر التسنين.
  6. التعرض للالتهابات بشكل متكرر.
  7. تأثر عضلة القلب؛ بسبب خلل في تركيز الكالسيوم.

متى يعطى فيتامين د للأطفال؟

تعتبر فئة الأطفال أكثر عرضة لنقص فيتامين د، ولأن هذا الفيتامين ضروري جدًا لنمو الطفل والمحافظة على صحته، يحتاج أغلب الأطفال لمكملات فيتامين د في فترة من فترات حياتهم.

هناك أطفال يحتاجون بشكل ضروري إلى مكملات فيتامين د، وهم:

  • الأطفال الذين ليس لهم أي مصدر غذائي غير حليب الأم، لأن حليب الأم يفتقر لفيتامين د.
  • الأطفال الذين يسكنون في مناطق لا تزورها الشمس إلا قليلًا.
  • الأطفال أصحاب البشرة الداكنة.
  • الأطفال الذين يعانون من سوء الامتصاص ، بسبب بعض الأمراض التي تؤثر على امتصاص فيتامين د من الأمعاء.

الجرعة اليومية من فيتامين د للأطفال:

بشكل عام يجب أن يحصل الأطفال في عامهم الأول على 400 وحدة دولية من فيتامين د، والأطفال الذين تبلغ أعمارهم فوق العام يحتاجون 600 وحدة دولية من الفيتامين.

  • بالنسبة للأطفال الرضع الذين يرضون رضاعة طبيعية فقط يحتاجون مكملات سائلة من فيتامين د للحصول على 400 وحدة دولية من الفيتامين.
  • إذا تم إعطاء الطفل حليب صناعي إلى جانب الحليب الطبيعي، فإنه غالبًا يحتاج إلى مكملات سائلة من الفيتامين للحصول على 400 وحدة دولية.
  • بالنسبة للأطفال الذين يعتمدون على الحليب الصناعي فقط، ننظر إلى كمية فيتامين د التي يحتويها الحليب، وإلى الكمية التي يتناولها الطفل يوميًا من الحليب. يجب أن يحصل الطفل على مكملات فيتامين د إذا لم يتلقى الكمية الكافية من الحليب المصنع.
  • بعد الفطام من المهم التأكد أن الطفل يحصل على كمية كافية من فيتامين د من خلال الحليب الصناعي المدعم، وإلا فيجب تعويضه بالمكملات.
  • الكثير من الأطفال فوق عمر العام لا يحصلون على 600 وحدة دولية من خلال غذائهم خاصة إذا كانت بشرتهم داكنة، أو لا يتعرضون لأشعة الشمس بشكل كافي.
  • يتم إعطاء الأطفال فوق عمر العام مكملات غذائية 600 وحدة دولية إذا لم يحصلوا على الكمية الكافية من خلال غذائهم.

أنواع فيتامين د للأطفال:

يوجد نوعين من فيتامين د للأطفال، وهما:

  • فيتامين د2 : هو الفيتامين الموجود في الطعام، حيث يقوم الجسم بتحويله للشكل الفعال بعد أن يتم امتصاصه.
  • فيتامين د3 : هو الفيتامين الذي يتم تصنيعه في الأنسجة بعد تعرض الجلد لأشعة الشمس، ويعتبر فيتامين د3 الشكل الطبيعي الفعال.

يُنصح بوصف مكملات فيتامين د3 للأطفال؛ لأنها ترفع من مستوى الفيتامين في الدم بشكل أعلى.

متى يبدأ مفعول فيتامين د للأطفال؟

تعتمد فعالية مكملات فيتامين د على ما يأتي:

  1. شدة النقص، ونسبة الفيتامين في الدم.
  2. الجرعة التي يتناولها الطفل.

ينصح الأطباء بإعادة فحص مستوى فيتامين د في الدم بعد ثلاثة أشهر إذا تم وصف مكملات فيتامين د لطفل يعاني من نقص فيتامين د في الدم.

ماهي أضرار فيتامين د للأطفال؟

قد يُسبب فيتامين د مشاكل صحية للأطفال، وذلك في حالة تناول جرعات عالية فوق حاجة الجسم من الفيتامين، ومن هذه المشاكل:

  • حدوث التقيؤ بشكل مستمر.
  • ضعف شهية الطفل.
  • حدوث الإمساك.
  • الضعف العام.
  • فقدان الوزن.

هل يسبب فيتامين د الإمساك للأطفال؟

الكثير من الأمهات يسألون عن إمكانية حدوث الإمساك لدى الأطفال الذين يتناولون فيتامين د، وحقيقة فإن فيتامين د قد يسبب الإمساك عند الأطفال في حالة تناول جرعات عالية فوق حاجة الجسم؛ لذلك يجب مراجعة الطبيب في حالة حدوث الإمساك عند الطفل الذي يتناول مكملات فيتامين د؛ لضبط الجرعة الصحيحة التي يحتاجها الطفل.

المصادر التي يحصل منها الطفل على فيتامين د:

أولًا أشعة الشمس:

يصنع جسم الطفل فيتامين د عندما تتعرض بشرته لأشعة الشمس، ولكن من الصعب الحصول على ما يكفي من فيتامين د من الشمس، حيث يقضي معظم الأطفال والبالغين الكثير من الوقت داخل المنزل أو في المدرسة.

ثانيًا الطعام:

القليل من الأطعمة تحتوي على فيتامين د بشكل طبيعي.

أكثر الأطعمة التي تحتوي فيتامين د هي الأسماك الدهنية وزيوت السمك، حيث لا يأكل الأطفال هذه الأطعمة كثيرًا.

تضيف شركات الأغذية فيتامين د إلى الحليب، والزبادي، وحليب الأطفال، والعصير، والحبوب، والأطعمة الأخرى.

ثالثًا مكملات فيتامين د:

يحتاج الكثير من الأطفال إلى مكملات فيتامين د؛ للحصول على الكمية اللازمة من فيتامين دي لجسم الطفل.

هل يجب على الحامل تناول مكملات فيتامين د؟

تعتبر حبوب فيتامين د مهمة للمرأة الحامل؛ وذلك لعدة أسباب:

  • تحتاج الأم الحامل لكمية أعلى من فيتامين د؛ لتزويد الجنين بالكمية التي يحتاجها لبناء هيكله العظمي.
  • وُجد أن الأطفال الذين يولدون لأم كانت تعاني من نقص فيتامين د غالبًا ما يعانون من نقص فيتامين د.
  • فيتامين دي مهم للتقليل من حدوث العديد من المضاعفات التي من الممكن أن تحدث للحامل مثل: سكري الحمل، ضغط الحمل، والولادة المبكرة.
  • إذا حصل الجنين على كمية مناسبة من الفيتامين، فإن ذلك يقلل من احتمالية حدوث العديد من الأمراض عند الأطفال كتلين العظام.

المصادر والمراجع:

هل كان المقال مفيدًا؟

انضمَّ إلينا
انضمَّ إلينا
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.